اسياد 2006 : سلة قطر تتفوق على سوريا

حقق البلد المضيف قطر فوزا كبيرا على سوريا بفارق 40 نقطة 99-59، بينما فاز منتخب كوريا الجنوبية حامل اللقب في مباراة قوية على نظيره البحريني 105-80، فيما حسم المنتخب الأردني مواجهته القوية مع نظيره الإيراني بفوزه عليه 62-59 في افتتاح منافسات المجموعة الأولى ضمن مسابقة كرة السلة في دورة الألعاب الآسيوية الخامسة عشرة التي تستضيفها الدوحة.

حقق المنتخب القطري بداية جيدة على أرضه وبين جماهيره بتحقيقه فوزا ساحقا على نظيره السوري 99-95.

\وبدأت المواجهة بوتيرة عالية وتمكن القطريون بقيادة نجم الريان إسماعيل ياسين العائد إلى المنتخب بعد غيابه عن مونديال اليابان في أب/أغسطس وأيلول/سبتمبر الماضيين، من التقدم 12-4 عبر الدفاع المركز والهجمات المرتدة التي نفذها على تركي وسليمان عبدي.

ولم يترك السوريون مضيفيهم يبتعدون عنهم كثيرا فتسلم ميشال معد نلي زمام المبادرة مقلصا الفارق إلى نقطتين 12-14 ثم واضعا بلاده في المقدمة 15-14 بفضل 11 نقطة، إلا أن ياسين وزملاءه ضربوا مجددا وسجلوا 10 نقاط على التوالي ليتقدموا مجددا وبفارق 9 نقاط 24-15 ثم 11 نقطة 26-15، قبل أن ينهي معد نلي هذا الربع برميتين حرتين مقلصا الفارق إلى 9 نقاط مجددا 26-17، ورافعا رصيده خلال الربع الافتتاحي إلى 13 نقطة، فيما كان نصيب كل من ياسين وعبدي 5 نقاط من جهة القطريين.

وجاءت بداية الربع الثاني مشابهة للأول، إذ ابتعد القطريون بفارق 17 نقطة عن منافسيهم (34-17)، واستمر تفوقهم الواضح وعلى عكس الربع الأول، وبفضل الأداء الجماعي المميز الذي تمثل بمشاركة معظم اللاعبين في مهام التسجيل، فكان أفضلهم خلال الشوط الأول ياسين وعبدي برصيد 12 و10 نقاط على التوالي، لينتهي الربع الثاني لمصلحتهم بفارق 15 نقطة 48-33 بعد رمية ثلاثية لتركي في الثانية الأخيرة.

وواصل القطريون تفوقهم في الربع الثالث رغم محاولات معد نلي ووسعوا الفارق إلى 18 نقطة 60-42، معولين على انطلاقات يا سين وفعالية موسى داوود الذي رفع رصيده إلى 14 نقطة، فاجبروا السوريين على ارتكاب الأخطاء ليخسروا جهود لاعبين بسبب أخطائهما الخمسة، وابتعدوا بفارق 23 نقطة 67-44، قبل أن يفرض السوريون الدفاع الضاغط في كافة أرجاء الملعب مقلصين النتيجة إلى 17 نقطة 52-69 مع نهاية الربع الثالث.

ولم يبد القطريون أي استرخاء للنتيجة خلال الربع الأخير فابتعدوا عن السوريين 26 نقطة 81-55 ثم 32 نقطة 87-55، حاسمين المواجهة بعدها بفارق 40 نقطة 99-59.

وكان ياسين أفضل مسجلي قطر برصيد 16 نقطة، إضافة إلى 12 متابعة، كما سجل كل من سالم عبد الله وموسى 14 نقطة وعبدي 13 نقطة، في حين أنهى معد نلي اللقاء برصيد 20 نقطة وأضاف صلاح شوا 14 نقطة

اسياد 2006 : سلة أوزباكستان تهزم فلسطين

حقق المنتخب الأوزبكي فوزا صعبا على نظيره الفلسطيني 78 – 60، ليتصدر بذلك المجموعة ” ب ” برصيد أربع نقاط ويتأهل للدور الأول من المنافسات.

بدأت المباراة حماسية من جانب المنتخب الفلسطيني، الذي أراد تعويض خسارته أمام منتخب منغوليا، فيما دخل لاعبو أوزبكستان المباراة بهدوء وعدم تركيز، مما أدى إلى تفوق المنتخب الفلسطيني في الربع الأول بنتيجة 19 – 16.

وفي الربع الثاني استطاع المنتخب الأوزبكي الدخول في المباراة وتألق لاعبوه في متابعة الكرات تحت السلة الفلسطينية، إضافة إلى لعبهم معظم فترات هذا الربع بطريقة دفاع رجل لرجل مما أرهق لاعبي المنتخب الفلسطيني, وبالفعل أنهى المنتخب الأوزبكي هذا الربع متقدما 37 – 31.

ومع بداية الربع الثالث دخل المنتخب الفلسطيني إلى أرض الملعب بحماسة ورغبة في تعديل النتيجة، خاصة وأن الفارق بين المنتخبين في النقاط والمستوى العام لم يكن كبيرا, وبالفعل تقلص الفارق إلى ثلاث نقاط فقط, لتتعدل النتيجة إلى 37 – 35 لصالح أوزبكستان. ولكن تسرع وقلة خبرة لاعبي الارتكاز الفلسطينين تحت سلة أوزبكستان أديا إلى إضاعة العديد من النقاط السهلة ليتسع الفارق إلى عشر نقاط لصالح أوزبكستان، لتصبح النتيحة 47 – 37 .

ولم ييأس المنتخب الفلسطيني، رغم الهزيمة، وتألق منه أكثر من لاعب في النصف الأخير من هذا الربع، خاصة قائد الفريق وصانع ألعابه إبراهيم حباش، ولاعب الارتكاز ساني سكاكيني لينجح المنتخب الفلسطيني في تسجيل سبع نقاط متتالية لتتقلص النتيجة إلى 47 – 45.

ولم يمر وقتا طويلا حتى عاد فارق الخبرة ليصب في مصلحة المنتخب الأوزبكي، واستطاع لاعباه عبدالرحمانوف وشاتروف يفجيني، بإجادتهما للرميات الثلاثية، توسيع الفارق مرة أخرى لينتهي الربع الثالث لصالح أوزبكستان 59 – 48.

وظهر فارق الخبرة واللياقة البدنية واضحاً في الربع الرابع لصالح لاعبي أوزبكستان، إضافة إلى إجادة الأوزبكيين للرميات الثلاثية، الأمر الذي جعل الفارق يتسع ليصل في بعض فترات هذا الربع إلى عشرين نقطة, وتألق أكثر من لاعب في الرميات الثلاثية مثل دنيزوف فايسلاف رقم 8 و سيرجي كوتشن رقم 14.

على الجانب الآخر تراجع أداء لاعبي فلسطين كثيرا في هذا الربع ووضح انخفاض لياقتهم البدنية لينتهي اللقاء لصالح أوزبكستان.

تشكيله سله قطر في اسياد 2006

المدرب : الأمريكي جول

اللاعبين : خالد النصر وخالد سليمان وياسين اسماعيل وعمر عبد القادر ومحمد سليم ومالك سليم وممادو وداود موسي وعلي تركي وهاشم زيدان وسعيد عبد الرحمن وعرفان سعيد.

انسحاب سلة الهند من اسياد 2006

أعلنت الهند انسحابها من الدور الاول المؤهل لمنافسات كرة السلة في دورة الالعاب الآسيوية الخامسة عشرة التي اقيمت الدوحة من 1 الى 15 ديسمبر .

 وكان من المقرر أن يلتقي المنتخب الهندي مع نظيره البحريني في المجموعة الاولى التي انحصرت فيها بطاقة التأهل بين الاخير وماكاو.

وفي المجموعة الثانية حقق أوزبكستان فوزا ساحقا على منغوليا 102-66


ولعبت أفغانستان مع هونغ كونغ (المجموعة الثالثة) والامارات مع الكويت (المجموعة الرابعة).

 

اسطورة كرة السلة مايكل جوردن

الاسم : مايكل جوردن

تاريخ الميلاد :  17 / 2 /  1963.

طوله : 198 سم .

أفضل لاعب في تاريخ كرة السلة ، حقق العديد من الانجازات مع  المنتخب الامريكي في الثمانينات والتسعينات .

انجازاته :

اعلى معدل تسجيل للاهداف في تاريخ دوري الامريكي لكرة السله .

ست بطولات الدوري مع  نادي شيكاغو بولز في مواسم (1991 و 1992 و 1993 و 1996 و 1997 و 1998).

حقق لقب الهداف ( 10 ) مرات .

جائزه افضل لاعب خمس مرات مواسم (1988 و 1991 و 1992 و 1996 و 1998) .

افضل مدافع موسم 1988 .

سجل خلال مسيرته  32,292 نقطة